أخاديد سوق الخميس بحاجة إلى ماص للصدمات

أحمد قطب
أغسطس 15, 2019

أخاديد سوق الخميس بحاجة إلى ماص للصدمات.

يبدو أن المتداولين غير مستعدين إلى حد ما للتداول، حيث أن مخاوف بعض المحللين أطلقت عمليات البيع على نطاق واسع، وهذا ما نسعى إلى تنبيه المتداولين إليه في هذه الأوقات، التي تعتمد على التحليل الفني بشكل كبير. ولذلك فإن التفكير مرتين ومعرفة السبب والنتيجة فيما يتعلق بالوضع الراهن بعناية، قد يكون خطوة ذكية وحكيمة للغاية. وقد يكون ذلك اقتراحاً لزيادة استراتيجيات التداول الخاصة بك مع الحفاظ على تركيزك.

ومن المتوقع أن تستمر الإضطرابات مع هبوب عاصفة مفاجئة من الشرق (الصين) أو من الغرب (الولايات المتحدة) مع هطول بعض الأمطار من المملكة المتحدة والمتبلة من إيطاليا.

الأسهم العالمية:

بعد الإنتهاء من تقرير يوم الأربعاء بوقت قصير، شهدت أسواق الأسهم هبوط حاد، حيث تسببت تفسيرات بعض المحللين لمنحنى العائد الفاشل في الخراب. ووسط هذه الحالة من الهلع، فقد هرع المتداولين غير المستعدين إلى أنظمة التداول الخوارزمية وكذلك المشاركين الحساسين في السوق خوفاً من أن يؤدي الركود إلى انخفاض المراهنات الخاصة بهم على الأسهم. ومن المتوقع أن يشارك المشاركون في الأسواق في بعض التصحيحات الصاعدة الصغيرة، وبالتالي على المستثمر أن يقوم بفك التشفير حول مدى الضرر.

USA30: فقد مؤشر الداو جونز ما يقرب من 880 نقطة في جلسة التداول الأخيرة. وعلى الرغم من ذلك ومع افتتاح الأسواق لجلسات التداول ومع صدور البيانات الإقتصادية، كان مؤشر الداو جونز يحاول استعادة جزء من أمجاده التي فقدها خلال ال 24 ساعة الماضية. وبحلول وقت الطباعة، انخفض مؤشر الداو جونز بنسبة 0.59%، ليتداول عند مستوى 25.304.0 من مستوى الإفتتاح اليومي 25.412.0 ضمن نطاق ما بين مستويات 25.294.0 – 25.648.0. وفي حال كان أي من تقارير الأرباح التي سيتم إصدارها اليوم من قبل 200 شركة، والتي من ضمنها شركة وول مارت و إنفيديا كانت متفائلة وداعمة فإن فقد نرى مؤشر الداو جونز بالقرب من مستوى المقاومة عند 25.700.00، مع احتمالية وجود زخم صاعد يدفع المؤشر نحو مستوى المقاومة التالي عند 25.900.00. وتهتز حالياً الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. وهذه المرة تتعهد الصين بالرد إذا فرضت إدارة ترمب رسوم جمركية على البضائع والسلع الصينية بحلول الأول من سبتمبر. الأمر الذي أدى إلى أن يخفف الرئيس ترامب من موقفه، ويؤجل هذه الخطوة حتى ديسمبر من العام الجاري.

Germany 30: انخفض مؤشر الداكس الألماني من مستوى الإفتتاح اليومي 11.405.9 بنسبة 1.17% متجهاً نحو مستوى 11.296.3 بحلول الساعة 10:55 بتوقيت جرينتش ضمن نطاق ما بين مستويات 11.258 – 11.538 وقد يكون اختراق هذا النطاق ممكن ولكن بطيء.

UK100: تراجع مؤشر فوتسي 100 بنسبة 0.91% ليتداول عند مستوى 7.028.8 بحلول وقت الطباعة 11:00 ضمن نطاق ما بين أعلى مستوياته 7.135.0 وأدنى مستوياته 7.026.0 مع مزيد من الإنخفاض المحتمل نحو مستوى 7.010.00 أو أكثر قبل أي تصحيح صاعد.

Italy 40: أغلق مؤشر إيطاليا 40 خلال جلسة التداول السابقة عند مستوى 20.024.00 مع وجود مستوى المقاومة عند 20.539.50. وكان متادولوا المؤشر متفائلون برؤية بعض التصحيحات الصاعد، إلا أنه بحلول وقت طباعة التقرير انخفض مؤشر إيطاليا 40 بنسبة 2.74% عند مستوى 19.970.00.

السلع:

تتداول سوق السلع بشكل متباين، أي أن بعضها يكون صاعداً وبعضها الآخر يكون هابطاً، بمعنى أن العوامل الجيو سياسية وتباطؤ الإقتصاد العالمي يؤثران على بعض السلع بشكل إيجابي، بينما تعاني بعض السلع الأخرى بعض التحديات.

النفط: لا يزال النفط يتأثر بشكل سلبي بالعوامل الجيوسياسية المزعجة مع استمرار مراقبة الأسعار. ويتداول النفط عند أدنى مستوياته بين مستويات 54.13 – 55.32 بانخفاض قدره 1.81% من مستوى الإفتتاح اليومي 54.86. ومن المتوقع أن يصدر تقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في وقت لاحق اليوم، حيث من المحتمل أن لا يكون له تأثير كبير على أسعار النفط. ولم تساهم التوترات التجارية في دفع أسعار النفط نحو الأعلى، كما أن عمليات الإستيلاء على ناقلات النفط لم تكن عاملاً مساعداً لأولئك الذين كانوا يرغبون في رؤية أسعار النفط عند مستوى 60 دولار للبرميل وما فوقها، لا سيما أن خبراء النفط يقدرون أسعار النفط عند 30 دولار للبرميل بناء على تناقص الطلب العالمي على النفط وتوافر المعروض ما لم يتم تخفيض حصص الإنتاج كما تفعل منظمة أوبك حالياً.

الذهب: استطاع المعدن النفيس من الوصول إلى مستويات المقاومة عند 1528.50، ومن المتوقع أن يكون نطاق التداول المحتمل ما بين مستويات 1518.75 – 1534.75، ولن يكون مفاجئاً عندما يرتفع سعر الذهب أعلى من نطاق التداول المذكور في حالة عدم اليقين التي تنتاب السوق في الوقت الحالي.

سوق الفوركس:

بعد إلقاء نظرة خاطفة على السوق الأسترالية، فقد شهد الدولار الأسترالي بعض الدعم أمام الدولار الأمريكي، حيث ارتفع الزوج بنسبة 0.44% ليتداول عند مستوى 0.6777 ضمن نطاق ما بين 0.6746 – 0.6790، والسبب يعود إلى القراءة الأفضل من المتوقعة لمعدل المشاركة حيث كانت القراءة الفعلية 66.1% أمام 66.0% المتوقعة، وكذلك معدل التغيير في العمالة والذي كانت قراءته 41.0 ألف في مقابل 14.0 ألف. وغيرها من التقارير المتفائلة وكذلك الرؤى المتفائلة من قبل نائب محافظ البنك الإحتياطي الأسترالي RBA غي ديبيلي حول توقعات المخاطر، والتي أدت إلى دعم الدولار الأسترالي.

في الوقت نفسه، فقد الدولار الأمريكي بعض من قوته، حيث سجل مؤشر DXY انخفاضاً بنسبة 0.15%، ليتداول عند مستوى 97.84 وسط تداولات تتميز بالتذبذب بين مستويات 97.82 – 98.24. هذا يعني ببساطة أن العملات الأخرى أمام الدولار الأمريكي سوف تقفز وتخرج من المكاسب بغض النظر عن بعض العوامل الأخرى.

الدولار ين: يتداول زوج الدولار ين عند مستوى 105.83 بانخفاض قدره 0.09%، ليتداول ضمن نطاق ما بين مستويات 105.74 – 106.78 مع احتمال حدوث اختراقات صاعدة ومحدودة أو حتى هابطة اعتماداً على كيفية نظر المتداولين إلى أي هلاك وشيك.

اليورو دولار: يتداول زوج اليورو دولار بين أدنى مستوياته 1.1090 وأعلى مستوياته 1.1159.

الباوند دولار: يتداول زوج الباوند دولار عند مستوى 1.2109 بارتفاع قدره 0.40% مع تقارير متفائلة حول مبيعات التجزئة، والتي قد تدعم الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي. نطاق التداول المحتمل 1.2051 – 1.2149.

العملات المشفرة:

إذا أردنا وصف سوق العملات المشفرة في جملة فستكون “خطوتين إلى الأمام وثلاث خطوات نحو الخلف”. كما يتم تداول العملات المشفرة أيضاً ضمن نطاقات. وتتداول عملة البيتكوين ضمن نطاق ما بين مستويات 9.522.0 – 10.618.0 حالياً.

لمزيد من التفاصيل، برجاء زيارة Xtrade.ae. بإمكانكم أيضاً كتابة تعليقاتكم أسفل هذا التقرير.

اكتب تعليقًك

Leave a Reply

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن