جني الأرباح وماذا بعد إعلان البنك المركزي الأوروبي؟

أحمد قطب
سبتمبر 13, 2019

جني الأرباح وماذا بعد إعلان البنك المركزي الأوروبي؟

أنه أسبوع تداول آخر مثير يقترب من نهايته. وبطبيعة الحال فإن المتداولون والمستثمرون يفكرون في جنى أرباحهم وإعادة تقييم مراكزهم المفتوحة قبل عطلة نهاية الأسبوع.

من الجدير بالذكر أيضاً أنه سيتعين على المشاركين في السوق يوم الجمعة أن يفكروا في كيفية التعامل مع آثار قرار رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي، والتي تفضي إلى إعطاء جرعة كبيرة من التحفيز النقدي على شكل تسهيل كمي يصل إلى ما يقرب من 20 مليار يورو. بالإضافة إلى ذلك، فإن انخفاض أسعار الفائدة على الودائع المودعة في البنوك التجارية، يعد خطوة كانت أدنى من توقعات السوق، تم اتخاذها في هذا الإجتماع الهام، والذي قد يكون من بين الإجتماعات الأخيرة قبل أن يتولى السيد لوغ مسئولية البنك المركزي الأوروبي ECB في نوفمبر المقبل. البعض بالفعل على خلاف يزعم تحدي شرعية إطلاق البنك المركزي الأوروبي لمحفزات أخرى. ولكن السؤال هنا يكمن في أنه هل من الممكن أن يكون لرد الفعل العكسي الواضح والجلي أن يؤدي إلى أية تغييرات أو تعديلات في اجتماعات البنك المركزي الأوروبي بشأن قرار الفائدة خلال الفترة المقبلة؟ هذا ما لا يزال يتعين علينا رؤيته.

ومن ضمن تبعات قرارات البنك المركزي الأوربي ECB أنه قد يجبر بنك الإحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى الميل نحو تخفيض قوي في اجتماعه المقبل، حيث أنه عند النظر إلى الدولار الأمريكي حاليا، فسوف نجد أنه عند أعلى مستوياته على الإطلاق. ويتداول الدولار الأمريكي اليوم ضمن نطاق ما بين مستويات 98.00 – 98.43 بانخفاض قدره 0.53% بحلول وقت الطباعة بتوقيت جرينتش وذلك قبيل صدور البيانات الإقتصادية الأمريكية والألمانية وكذلك بيانات الإتحاد الأوروبي. مع بقاء أسواق الصين وكوريا الجنوبية مغلقة مع احتفالات مهرجان اكتمال القمر ومنتصف الخريف.

وفي الوقت نفسه، فإن المملكة المتحدة لا تزال تتخبط في ملف خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي على خلفية شائعات أو ادعاءات يتم تناقلها بين الحين والآخر حول أن إمكانية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي بدون صفقة أصبح أمراً محتملاً. وأياً كان الأمر، ففي هذه الحالة، فإنه يتعين على المتداولين فك شيفرة التغييرات السلوكية التي يتبعها سائقو السوق بأفضل صورة ممكنة لزيادة عائد الأستثمار لديهم، من خلال بعض الإستراتيجيات المؤكدة.

أسواق الأسهم العالمية

وول ستريت: يتداول كل من مؤشر الداو جونز واستاندرد آند بورز عند أعلى مستوياتهم على الإطلاق.

USA30: ازدهر مؤشر الداو جونز خلال تداولات اليوم الخميس، حيث لا يزال المؤشر محافظاً على مساره الصاعد وفقاً لتوقعاتنا. ولا يزال مؤشر الداو جونز يتأرجح ما بين مستويات 27,173.00 – 27,303.00 بالقرب من مستوى 27,271.00 بارتفاع قدره 0.27% ومن خلال رؤية المحللين الفنيين لدينا أنه مع افتتاح السوق الأمريكي، من الممكن أن يدفع الزخم الصاعد المؤشر نحو مستوى المقاومة عند 27,621.00 في حال طرأت بوادر جديدة لحسن النية ما بين الولايات المتحدة والصين حول الأزمة التجارية فيما بينهما.

اسواق الأسهم الأوروبية

Germany30: يشهد مؤشر الداكس الألماني تحقيق بعض الأرباح أو الخسائر الطفيفة، ليتداول ما بين مستويات 12,403.00 – 12,474.50 بارتفاع قدره 0.04%، ليتداول عند مستوى 12,428.00 ومن المحتمل أن يشهد المؤشر مزيد من الإرتفاع نحو مستوى المقاومة عند 12,515.00.

Italy40: شهد مؤشر إيطاليا ارتفاعاً خلال تداولات اليوم بنسبة 0.22%، ليتداول بحلول وقت الطباعة 10:00 بتوقيت جرينتش عند مستوى 22,160.00 ضمن نطاق تداول ما بين مستويات 22,072.50 – 22,222.50. وليس سراً أن الإعلان عن التحفيز من البنك المركزي الأوروبي ECB يوفر شريان حياة لبعض البنوك الإيطالية التي تدفع حصتها للإرتفاع جنباً إلى جنب. والمزيد من الإتجاه الصاعد لأعلى من مستوى المقاومة هو أمر محدود وخاصة مع اقتراب مؤشر القوة النسبيةمن منطقة ذروة الشراء، وبالتالي فقد نشهد هبوط مفاجئ خلال هذه الفترة.

UK100: يعزوا بعض المتداولين التقلبات التي شهدها مؤشر فوتسي 100 إلى السياسة الحديثة للنفط، بالإضافة إلى العوائق التي يشهدها ملف خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي “بريكسيت”. وقد انخفض مؤشر فوتسي 100 بنسبة 0.18%، ليتداول عند مستوى 7,330.8، ضمن نطاق ما بين أدنى مستوياته 7,318.2 وأعلى مستوياته 7,368.0. واختراق مستوى المقاومة 7,400.00 هو أمر ممكن قبل أن نشهد أي هبوط نحو مستوى 7,300.00. وقد يكون هذا هو الحال مع بداية تداولات يوم الأثنين، ولكن من السابق لأوانه الدخول في هذا الأمرحالياً.

أسواق الأسهم اللآسيوية: تشهد أسواق الأسهم الآسيوية مساراً صاعداً.

HongKong50: استطاع مؤشر هونج كونج50 أن يوسع من مكاسبه مع إغلاق الجلسة السابقة عند 27,076.0 بارتفاع قدره 1.05% ليتأرجح عند مستوى 27,359.5 ضمن نطاق ما بين مستويات 27,090.0 – 27,385.5 مع الأخذ في الإعتبار أن المحللين يشيرون إلى أن التداول أعلى مستوى 27,263.00 تشير إلى هيمنة الثيران على المؤشر.

Malaysia 70: كان آدائه خلال تداولات اليوم متماشية مع توقعات يوم الخميس. حيث يشهد مؤشر ماليزيا 70 تداولات إيجابية اليوم الجمعة، ليتداول عند مستوى 14,017.89 بارتفاع قدره 1.04% ضمن نطاق ما بين مستويات 13,880.55 – 14,028.92 ليكسر بذلك نطاق التداول المتوقع سابقاً 13,960.00 – 13,840.00.

السلع

النفط: قبل أن يغلق متداولوا النفط جدول أعمالهم أو التحوط لعطلة نهاية الأسبوع، فإنه من الممكن أن يرفع تقرير بيكر هيوز ريج أسعار النفط مع آخر أخبار إعصار دوريان، حيث من المرجح أن تستأنف المزيد من الحفارات العمل بكامل طاقتها. كما سيزن متداولوا النفط أيضاً تصريحات وزير النفط الجديد لكي يتعاملون معها بعناية. وبحلول وقت الطباعة 10:22 بتوقيت جرينتش شهدت أسعار خام غرب تكساس WTI تداولات بالقرب من مستوى 54.80 بانخفاض قدره 0.53% ليتداول النفط ما بين مستويات 54.45 – 55.38. وحدوث تصحيح ضمن هذا النطاق هو أقرب للوضع الراهن.

الذهب: من المؤكد أن حالة عدم اليقين تجعل العديد من المتداولين يخطون بالقرب من المعدن الثمين الذي يعتبر ملاذاً آمناً مما يزيد من رهاناتهم على الذهب بالترادف. وبحلول وقت الطباعة كان الذهب يتداول بالقرب من مستوى 1,512.55 بارتفاع قدره 0.66% ضمن نطاق ما بين مستويات 1,496.80 – 1,512.65 والمزيد من الزخم الصاعد قد يدفع الذهب نحو مستويات 1,520.00 وربما 1,530.00.

الفوركس

من الناحية الفنية، لا يزال الدولار الأمريكي عند أعلى مستوياته على الإطلاق، مما قد يفسح المجال لمزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة من قبل البنك الإحتياطي الفيدرالي في الأسبوع المقبل إذا ما قررت ذلك اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة FMOC ذلك. ومع ذلك، فإن مؤشر DXY، الذي يقيس قوة الدولار الأمريكي أمام سلة العملات الرئيسية الست شهد بعض الضعف أمام العملات الرئيسية، حيث انخفض بنسبة 0.28% إلى مستوى 98.09 ضمن نطاق ما بين مستويات 98.00 – 98.43. وكما ذكرنا مسبقاً، فإن الدولار يسمح لليورو والإسترليني بالوقوف أمامه بتحد.

الدولار ين: لم يتمدد الدولار الأمريكي كثيراً أمام الين من حيث الإتجاه، مما يعني أنه لا يزال هناك من لم يتخلى عن الين حتى الآن كملاذ آمن. ويتداول زوج الدولار ين ما بين مستويات 107.92 – 108.27. بانخفاض قدره 0.10% عند مستوى 107.99 والمزيد من الإنخفاض نحو مستوى 107.55 أو أكثر من ذلك أمر محتمل.

اليورو دولار: ارتفعت مكاسب اليورو بعد إعلان البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس، محاولاً إبقاء رأسه فوق سطح الماء. وقد تم رصد زوج اليورو دولار يتداول عند مستوى 1.1103 بارتفاع قدره 0.38% ضمن نطاق ما بين مستويات 1.1056 – 1.1110. ويشير تقرير التحليل الفني إلى الهبوط نحو مستوى 1.1048 إذا لم يكن المسار الصاعد مدعوماً.

الباوند دولار: ارتفع الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي فيما يسمى اختراقاً لعملية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي، حيث تظل التفاصيل غامضة وعرضة للتدقيق جيداً. ومع ذلك، فإن بعض الجرعات التي تجلب التفاءل للمتداولين، والتي أدت إلى ارتفاع الجنيه الإسترليني بنسبة 1.03%، ليتداول عند مستوى 1.2464 ليتداول ما بين مستويات 1.2327 – 1.2474.

العملات المشفرة

تماماً مثل يوم الخميس، فعند إلقاء نظرة سريعة على عملة altcoins، فسوف نرى أن آدائها كان يسير وفق التوقعات السابقة.

البيتكوين: عزز البيتكوين من مكاسبه ليتداول ما بين مستويات 10,221.0 – 10,488.0 بارتفاع قدره 1.37% بالقرب من مستوى 10,341.1.

لمزيد من التفاصيل، برجاء زيارة Xtrade.ae. بإمكانكم أيضاً كتابة تعليقاتكم أسفل هذا التقرير.

اكتب تعليقًك

Leave a Reply

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن